الحياة برس - أصيب إثنين من أفراد الأمن الفلسطيني مساء الأحد خلال مهمة للقبض على مطلوبين وسط مدينة نابلس مساء الأحد.
وأفاد المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية العقيد لؤي ارزيقات في تصريح صحفي، أن قوة أمنية نصبت حاجزاً لضبط مجموعة من المطلوبين في قضايا جرائم ارتكبوها بحق المواطنين، وعند اقتراب سيارة المطلوبين من الحاجز رفضوا التوقف وأطلقوا النار صوب رجال الأمن مما أدى لإصابة إثنين من الضباط بجراح وصفت بالمتوسطة.
فيما رد رجال الأمن بإطلاق النار مما أدى لإصابة إثنين من المطلوبين بجراح وصفت ما بين الطفيفة والمتوسطة، وتم اعتقالهم.
وأضاف ارزيقات أن المطلوبين متهمين بقضايا اطلاق نار على مواطنين وسرقة محال تجارية وسرقات كبيرة.
وفتحت الشرطة تحقيقاً بالحادثة للوقوف على ملابسات الحادثة.