الحياة برس - كشفت صحيفة هارتس الاسرائيلية عن تفاهمات توصلت لها حكومة الاحتلال الاسرائيلي مع حركة حماس لفرض هدوء طويل الأمد في قطاع غزة.
وقالت الصحيفة أن حماس والاحتلال في طريقهما لتنفيذ التفاهمات، بعد تشكيل الحكومة الاسرائيلية الجديدة التي من المتوقع بشكل كبير أن يكون بنيامين نتنياهو رئيساً لها.
وتطرقت الصحيفة لتصريحات قائد حماس في غزة يحيى السنوار، وأخذتها كبرهان على وجود تلك التفاهمات، وأنها كانت مؤشر من الحركة لاستعدادها لتنفيذ اتفاق وقف اطلاق النار بما يضمن تحسين الوضع الاقتصادي بغزة
وبحسب الصحيفة فان المشاريع التي سيتم تنفيذها بالقطاع، ستلزم حماس بالامتناع عن تنفيذ أي عمليات وتجعلها تعيد حساباتها جيداً قبل الاقدام على أي شيء.
وتضيف الصحيفة أنه بعد فوز نتنياهو في الانتخابات الأخيرة، قويت جبهته أمام معارضيه في اسرائيل وأكدت أن الجمهور الاسرائيلي يؤيد سياساته ان كانت المتبعة في غزة أو غيرها.
ولكن تحديات كبيرة تواجه نتنياهو، فان الضائقة الاقتصادية في غزة دفعت حماس نحو الاتفاق مع اسرائيل، ولكن قد يحدث حدث أمني أو خلاف معين يفسد كل الترتيبات.
والتحدي الآخر هو أفيغدور ليبرمان الذي يريد من نتنياهو تحديد العلاقة مع غزة وحماس في حين أنه من المتوقع أن يعود لقيادة جيش الاحتلال.


المصدر: هارتس