الحياة برس - يوم القيامة أو نهاية العالم هاجس مخيف يلاحق العالم وعلماء ناسا، لذلك قررت الوكالة الدولية للفضاء أن تعرض سيناريو يوضح اصطدام كويكب بالارض خلال مؤتمر الدفاع الكوكبي لعام 2019 الاسبوع المقبل.
السيناريو سيتحدث عن توجه كويكب بحجم نصب واشنطن التذكاري نحو الأرض، وأمام العلماء فقط ثماني سنوات لايجاد حل لمواجهة الخطر.
وسيناقش المشاركون في المؤتمر من مكتب تنسيق الدفاع الكوكبي، والوكالات الأمريكية ألأخرى ومؤسسات علوم الفضاء بمشاركة مؤسسات دولية أخرى لوضع استراتيجيات للتصدي للكويكب وتدميره.
وسيحدد العلماء خطة " ب "، للتعامل مع آثار اصطدام الكويكب بالأرض في حال فشلت الجهود للتصدي له.
وقال ليندلي جونسون، ضابط الدفاع الكوكبي في ناسا: "لقد ساعدتنا هذه التدريبات في مجتمع الدفاع عن الكواكب، على فهم ما يحتاج زملاؤنا في مجال إدارة الكوارث إلى معرفته. هذا التمرين سيساعدنا على تطوير اتصالات أكثر فعالية مع بعضنا البعض ومع حكوماتنا". 
هذا السيناريو لا يعني وجود كويكب يشكل خطراً مباشراً على الأرض، ولكن هو مجرد استعداد للأسوء.
واستمرت ناسا على مدار 20 عاماً دراسة الكويكبات والمذنبات والأجسام القريبة من الأرض على مسافة 30 مليون ميل من مدار الأرض ولم يتم الكشف عن وجود كويكب في مسار تصدامي مع الأرض لذلك فرضية الاصطدام أمر ضئيل للغاية.



المصدر: وكالات