الحياة برس -  الصحف الفلسطينية الصادرة اليوم الاثنين، خبر تواصل العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة أمس، وسقوط 18 شهيدًا في الغارات الجوية التي شنها طيران الاحتلال على القطاع المحاصر، ما رفع حصيلة الشهداء منذ السبت، الى 25 شهيدا، بينهم 3 سيدات، وجنينان، ورضيعتان، وطفل، و154 إصابة.
كما تناولت الصحف الثلاث (القدس، والحياة الجديدة، والأيام) خبر تأكيد الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، أن الرئيس محمود عباس، أوعز لمندوب دولة فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور، لدراسة طلب عقد جلسة لمجلس الأمن الدولي، لوقف العدوان الاسرائيلي المتصاعد بحق أبناء شعبنا، وفيما يلي أبرز العناوين:
القدس:
- الرئيس يهنئ شهبنا والأمتين العربية والاسلامية بحلول شهر رمضان.
- مقتل 4 إسرائيليين ونحو 200 إصابة.. 25 شهيدا وأكثر من 150 جريحا في العدوان المتواصل على القطاع.
- استنكار فلسطيني واسع للعدوان المتواصل على غزة ودعوات لحماية شعبنا.
- تنديد عربي وإسلامي بالعدوان الإسرائيلي على القطاع ومطالبات بوقفه فورا.
- الخارجية تطالب الجنائية الدولية بالإسراع بفتح تحقيق في جرائم الاحتلال.
الأيام:
- القطاع: 20 شهيدًا و 120 مصابا.. والاحتلال يوسع العدوان والمقاومة تواصل القصف.
- الرئيس يوعز لدراسة طلب عقد جلسة لمجلس الأمن.
- "الكابينيت" يوعز بتكثيف الضربات على غزة.
- الاحتلال يقتلع 120 شجرة زيتون في اللبن الغربي.
- قوات الاحتلال تعتقل 16 مواطنا بينهم شقيقان وطبيب.
- غزة: طائرات الاحتلال تستهدف مركز عبد الله حوراني التابع للمنظمة.
- مسيرة في رام الله تندد بالعدوان الاسرائيلي على غزة.
- غزة: الاحتلال تعمد قصف المنازل والتهجير القسري لعشرات العائلات.
- تشييع جثامين خمسة شهداء في قطاع غزة.
- استنكار واسع للعدوان الاسرائيلي المتواصل على غزة.
- بيت لحم: الاحتلال يخطر بوقف البناء في منزلين وبهدم بركس في الولجة.
الحياة الجديدة:
-25 شهيدا بينهم رضيعان وجنينان وطفل وسيدتان جراء العدوان الاسرائيلي على غزة.
- الرئيس يوعز للسفير منصور بدراسة طلب عقد جلسة لمجلس الأمن لوقف العدوان على غزة.
- الرئيس يهاتف مروان مهنا معزيا بوفاة والده القيادي في الجبهة الشعبية رباح مهنا.
- الرئيس يهنئ شعبنا والأمتين العربية والاسلامية ويتبادل التهاني مع عدد من القادة العرب بحلول شهر رمضان.
- الرئيس: الوحدة الوطنية الرد الأمثل على كل المؤامرات .. أتمنى على من يتحكم بغزة أن يفهم أن قضية تهدئة هنا أو هناك لا قيمة لها ولا فائدة منها.. لن نتخلى عن عائلات الشهداء والاسرى والجرحى ولن نتركهم للجوع والفقر.
- القدوة: من المحظور التعامل مع صفقة القرن وليس قبولها أو رفضها.
- عساف يوقع اتفاقية تصاميم المطبعة الوطنية.
- وزير الأشغال: حماس منعت وزراء الحكومة من تفقد الجرحى وتقديم الدعم لهم.
- "الليكود" يقدم مقترحا في "الكنيست" لـ "فرض السيادة الاسرائيلية" على الضفة.