الحياة برس - عاد باحث جزائري في التصوف وناقد للتراث الاسلامي لإثارة الجدل من خلال إحدى القنوات بقوله أن الصوم في رمضان ليس إجبارياً حسب قوله.
وقال الباحث الجزائري سعيد جاب الخير أن تعويض الصوم بالصدقة متاح بنص القرآن.
وكان سعيد قد أثار ضجة كبيرة الصيف الماضي بعد قوله أنه يجب اتخاذ القرآن في سياق وروده التاريخي.
سعيد جاب الخير تعرض لانتقادات كبيرة من العلماء والفقهاء والمسلمين في شتى بلاد الأرض كما وجد من يؤيده في بعض أفكاره ويدعون للتعمق في أصول الإسلام.
وتعرض سعيد لتهديدات مباشرة على حسابه في فيسبوك من أشخاص دعوا للاعتداء عليه، كما رد عليه آخرون بمقاطع لأئمة يردون فيها على تحليلاته.
وعلى نفس القناة الجزائرية التي تحدث بها سعيد جاب الخير، حضر عدد من الأئمة وردوا على قوله، وهو الأمر الذي رد عليه سعيد بالقول أنهم لم يقدموا أي دليل مقنع حسب رأيه، ومستنكراً عدم دعوته للحضور.