الحياة برس - كشفت دراسة أمريكية حديثة أن الأشخاص الذين يواظبون على قياس وزنهم يومياً خلال العطلات والأعياد ينجحون بتجنب زيادة الوزن.
وعملت الباحثة في مجال التغذية في جامعة جورجيا جيمي كوبر بمساعدة من زملائها على إجراء بحث للنظر إذا ما كان فحص الوزن اليومي يمنع اكتساب الوزن أم لا.
وتبين خلال المتابعة أن فترة التوزين اليومي تساعد على خفض الوزن، خاصة مع من يمارسون الرياضة اليومية بانتظام.
وحسب الدراسة التي نشرت في مجلة أوبيسيتي فقد أظهرت النتائج أن الذين فحصوا أوزانهم يومياً وتابعوا تغيرها حافظوا على ثباتها أو تمكنوا من تقليلها، مقارنة بمن لم يلتزموا بذلك فزادت أوزانهم بمتوسط 2.7 كيلو غرام.
وفي المجموعة التي التزمت بمتابعة يومية للوزن، وهو عادة غير محببة لدى الكثيرين، فقد المشاركون الذين يعانون السمنة والبدانة بعض الكيلوغرامات الزائدة.
وكشفت كوبر أن النتائج كانت صادمة، فقد كان الهدف من الدراسة بالحفاظ على الوزن ولكنها أعطت نتائج إضافية بتقليله.
ويبدو أن الأشخاص الذين نجحوا بتخفض أوزانهم تفاجئوا من أوزانهم فقرروا اتخاذ إجراءات صحية تساعدهم من تخفيف الوزن.