الحياة برس - أطلقت شركة فيسبوك تطبيق جديد يحمل إسم " Study "، أو ما يعني " الدراسة "، والذي يهدف لدراسة المستخدمين وآرائهم وتوجهاتهم.
وستدفع شركة الفيسبوك مبالغ مالية للمستخدمين مقابل الحصول على بياناتهم.
وكانت الشركة قد تعرضت للانتقادات بعد دفعها لأطفال لا تتجاوز أعمارهم 13 عاماً لتثبيتهم تطبيق على هواتفهم سمح لها بجمع بيانات عن كيفية استخدامهم لتطبيقات منافسيها.
ودافعت الشركة عن فعلتها بأن الأطفال ثبتوا التطبيق بعد حصولهم على موافقة أولياء أمورهم، كما حصلت عملية التجسس بعد موافقتهم على شروطه بالكشف عن كافة نشاطاتهم.
وعادت شركة الفيسبوك الآن بتطبيق " Study "، الذي أصبح متاحاً على نظام تشغيل أندرويد، وستكون من خلاله خصوصية المستخدم غير مشددة وسيتوفر لمن هم فوق سن الـ 18 عاماً.
وسيسمح تطبيق "Study" لفيسبوك بجمع معلومات حصرية حول التطبيقات المنافسة التي يستخدمها المستخدمون على هواتفهم، لدراسة طبيعة النشاط الذي يمارسونه على هذه التطبيقات.
وصرحت شركة فيسبوك بأنها "لن تجمع معلومات المستخدمين أو كلمات المرور أو أي محتوى يتم مشاركته، مثل الصور أو مقاطع الفيديو أو الرسائل".
ولم يتم الكشف بعد عن المبلغ المالي الذي سيدفع للمستخدمين ولكن في التطبيق السابق كانت الفيسبوك تدفع 20 دولار للمستخدم.


المصدر: وكالات + الحياة برس