الحياة برس - أعلنت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح أن يوم الـ ( 25 من يونيو الجاري )، سيكون يوم إضراب شامل في الأراضي الفلسطينية بالتزامن مع انعقاد المؤتمر الاقتصادي في البحرين.
وقال عضو اللجنة المركزية للحركة جمال محيسن أن هناك فعاليات ستشارك فيها كافة القوى الوطنية الفلسطينية يوم الـ 24 من الشهر الجاري قبل المؤتمر بيوم.
وأشار أن هذه الفعاليات تهدف لإيصال رسالة شعبنا الفلسطيني للاحتلال والعالم ولكل المجتمعين في المنامة، معتبراً الاجتماع بالخياني ووصفه بالعار وطعنة بظهر الشعب الفلسطينية وخيانة للعهدة العمرية.
ودعا محيسن في تصريحات صحفية لتشكيل تحالف عربي لتحرير فلسطين، ولزوم معارضة كافة الخطط الأمريكية.
يشار أن مؤتمر المنامة الاقتصادي سيبحث القسم الاقتصادي من خطة السلام الأمريكية المعروفة باسم " صفقة القرن "، وهي الخطة التي رفضها الشعب الفلسطيني بكافة مكوناته.