الحياة برس - اعتبر نيكولاي ملادينوف منسق الأمم المتحدة الخاصة لعملية السلام في الشرق الأوسط، تصريحات القيادي في حركة حماس وعضو مكتبها السياسي فتحي حماد أمام الحشود المشاركة في مسيرات العودة شرق غزة الجمعة الماضية أمراً خطيراً وبغيضاً.
وقال ملادينوف الاثنين في تصريح مقتضب، أن تصريحات حماس يجب إدانتها من الجميع بشكل واضح، ولا يمكن القبول بمثل هذا الخطاب أبداً.
وكان حماد قال في حديثه أمام عدد كبير من المواطنين المشاركين في المسيرات، أن المقاومة الفلسطينية لديها الكثير لتواجه به الاحتلال، وأنها تطور عملها بشكل متواصل، كما أنها أوجدت مصانع " للأحزمة الناسفة "، مهدداً بتسليم عشرات الأحزمة للشباب والفتيات ليقتحموا الحدود بها ويستهدفوا جنود الاحتلال.
وأمهل الاحتلال أسبوعاً واحداً لرفع الحصار بشكل كامل، أو سيواجه مواجهات عنيفة وستقول المقاومة كلمتها، كما هدد بالرد على استشهاد الشاب محمود الأدهم الذي قتل برصاص الاحتلال شرق بيت حانون خلال عمله في قوات الضبط الميداني للحدود.


المصدر: الحياة برس