الحياة برس - يبدو أن العلاقة بين الفنان المصري محمد الشرنوبي وسارة الطباخ ساءت في الآونة الأخيرة وظهرت بعض العلامات التي تشير لانفصالهما رغم إعلان ارتباطهما رسمياً منذ فترة قصيرة.
وبرغم أن سارة الطباخ نشرت مقطع فيديو قصير يوضح خطوبتها من الشرنوبي  في 13 يونيو الماضي.، إلا أنه رفض التعليق على الأمر حينها حتى لم يجب على استفسارات زملائه في الوسط الفني أبرزهم رانيا يوسف.
وخرج الشرنوبي الأحد ليعلق على الأمر عبر صفحته على فيسبوك، وأكد أنهما انهيا علاقتهما في يوليو 2018، عقب 3 أشهر من ارتباطهما الرسمي.
وأكد أن خطبته لسارة الطباخ سببت له مشاكل كثيرة مع عائلته، بسبب فارق العمر الكبير بينهما حيث أنها تكبره 15 عاماً.
واستمر الفنان الشاب في التجاهل، ناشرا صورته دون تعليق عليها، متلقيا مئات التعليقات من متابعيه، خاصة الفتيات، اللائي تساءلن عن حقيقة خطوبته من مديرة أعماله المنتجة سارة الطباخ، أبرزها: "يا رب تكون خطوبتك إشاعات"، و"خطبت.. شكرًا باي"، و"محمد أنت خطبت بجد؟ بيقولوا أنك خطبت لسمح الله بعد الشر يعني تكون إشاعة"، و"أنت قد اللي عملته فينا". 
ومنذ أيام، فاجئ الشرنوبي والطباخ متابعيهما، بإلغاء متابعتهما لبعضهما البعض عبر موقع "إنستجرام"، في ظل احتفاظ سيدة الأعمال بصورهما سويًا، وبمقطع الإعلان عن الخطبة.