الحياة برس - اندلع شجار كبير بين الفنان المصري احمد عز وشقيقة طليقته الفنانة زينة خلال تقابلهما في أحد الفنادق في الساحل الشمالي في مصر.
وفتحت النيابة تحقيقاً في الشجار الذي وقع بالأيدي والأحذية بين الطرفين، وقررت تفريغ كاميرات المراقبة في المكان، واستدعاء زينة وشقيقتها، مع تركيز المباحث على جمع تحرياتها حول الحادثة.

تفاصيل الشجار بين احمد عز وشقيقة زينة

وقد وقعت الحادثة مساء الأحد الماضي أول أيام عيد الأضحى المبارك، حيث كان عز جالس مع عدد من أصدقائه في بهو فندق بالساحل الشمالي، ويستعد لاجراء مقابلة صحفية، وفوجئ بدخول شقيقة زينة على البهو وقامت بسبه وشتمه أمام الجميع، واندلعت بعدها المشاجرة تطورت لاشتباك بالأيادي والأحذية.
من جانبها قالت شقيقة زينة أنها تقيم في الفندق بصحبة زينة ونجليها، وفوجئت باحمد عز وهو يحاول اصطحاب أحد نجليه من زينة من بهو الفندق، وشاهدته فذهبت وانتشلت الطفل منه، ونشبت المشادة بينهما تطورت لمد الأيدي.
أما احمد عز فينفي هذه الرواية ويقول ان شقيقة زينة اعتدت عليه بالسب والضرب أمام أصدقائه وبحضورهم، وأنه كان جالس مع أصدقائه وبينهم صحفي بدأ بتسجيل حوار معه، وفوجئ باقتحام شقيقة زينة وضربه.
من جانبهم، أكد شهود العيان أن شقيقة زينة صفعت عز على وجهه، ورد عليها الأخير بالضرب مدافعاً عن نفسه.
يذكر أن جولات قضاها عز وزينة في المحاكم المصرية حول اثبات نسب طفليها منه بعد زواجهما عرفياً، وانتهت بإثبات الطفلين له وحصول زينة على نفقة لهما وبعدها قامت بخلعه.


المصدر: وكالات + الحياة برس