الحياة برس - شهد الحرم المكي الشريف في المملكة العربية السعودية زيارة عشرات السجناء خلال أداء الحجاج لشعيرة الحج.
ونظمت المديرية العامة للسجون في السعودية حملة إصلاحية يؤدي خلالها 50 سجنياً فريضة الحج برفقة عدد من ذويهم.
وحسب القائمين على الحملة، فإن الحجاج لا يختلفون عن غيرهم من الحجاج ولم تفرض عليهم أي قيود تحد من حريتهم وتنقلاتهم، ولا يمكن تميزهم عن الضباط المرافقين لهم خلال أداء المناسك.
ويأتي هذا العمل في سياق برنامج يحتوي على مجموعة من الأنشطة الدعوية والثقافية والترفيهية التي تهدف للترويج عن السجناء، ونشر الوعي الديني عن طريق حلقات قراءة القرآن ودروس العمل الشرعي.
وأوضح مدير إدارة العلاقات والإعلام بالمديرية بندر بن علي الخرمي، أن البرنامج يهدف لإعادة تأهيل السجناء ودمجهم بالمجتمع ليكونوا فاعلين وإجابيين.
وأضاف، قائلا: "وجدنا البرنامج الأمثل هو من خلال أداء مناسك الحج وبرفقة ذويهم". 
المصدر: وكالات + السعودية