الحياة برس - كما كنا نقرأ ونشاهد في أفلام الخيال العلمي، تخيل الكثير من الكتب أن يتمكن البشر من تطوير ابداع بصري يتجاوزون فيه حدود المكان والزمان وتجمع الصورة في هواتفهم معلومات وتفاعلات من بيئات مختلفة، هذا ما نجحت هواوي من توفير في تقنية " سايبرفيرس " الحديثة.
وكشفت هواوي عن تطويرها الجديد "سايبرفيرس" (Cyberverse) في مؤتمرها للمطورين الذي عقد في 11 أغسطس/آب الجاري.
التقنية تدمج العالم الافتراضي بالواقع، من خلال توصيل المستخدمين بالفضاء والبيانات من خلال الحوسبة المكانية، مما يوفر لمستخدمي الأجهزة المحمولة من هواوى واقع فريد وتجربة مثيرة.
ويشتمل سايبرفيرس على إمكانات كبيرة، بما في ذلك خريطة ثلاثية الأبعاد فائقة الدقة، والحوسبة المكانية، واستشعار وفهم سيناريوهات أفضل، وعرض صورة واقعية للغاية. 
وستساعد هذه التقنية -جنبا إلى جنب مع هندسة الجيل الخامس التي تعمل على جمع المصادر السحابية المتعددة في خط واحد- على بناء عالم افتراضي متكامل مع الواقع وتقديم خدمة جديدة قيمة.
أما الحوسبة المكانية فهي تقنية تقوم على استشعار المكان بدقة وتقيم جميع السيناريوهات للهاتف المحمول بهامش خطأ درجة واحدة، وتتيح معلومات الموقع والتوجيه الدقيقة للغاية إمكانية الدمج السلس للعالم الحقيقي والعالم الافتراضي.
مع إطلاق سايبرفيرس، تكشف هواوي عن عالم جديد متكامل بسلاسة مع الواقع، كما توفر أيضا بنية تطوير شاملة للمطورين والشركاء، وتدعوهم إلى بناء هذا العالم الرقمي الجديد معا.
ومع تطوير سايبرفيرس سيتم تقديم خدمة بصرية جديدة تماما وتجربة تفاعلية سلسة تدمج العوالم الافتراضية مع الواقع للمستخدمين. سيكون لهذا تأثير كبير على كيفية تفاعلنا مع هواتفنا المحمولة، والتجارب التي تجلبها.
وستتعاون هواوي مع الشركاء لجلب التكنولوجيا الرقمية إلى كل شخص، في المنزل والمنظمة من أجل عالم ذكي متصل بالكامل.


المصدر: وكالات + الحياة برس