الحياة برس - يعقد رئيس وزراء الإحتلال بنيامين نتنياهو اجتماعاً أمنياً عاجلاً في تل أبيب مع قادة جيشه لبحث آلية الرد على إطلاق الصواريخ على عسقلان وإسدود الليلة.
وقالت مصادر إسرائيلية حسب ما رصدته الحياة برس، أن نتنياهو يرى ما حدث إهانة له وسببت له إحراجاً كبيراً أمام الجمهور الإسرائيلي.
يشار أن المقاومة الفلسطينية أطلقت صاروخين صوب عسقلان وإسدود، خلال مؤتمر إنتخابي كان يعقده نتنياهو في عسقلان، كما كان أفيغدور ليبرمان وغابي أشكنازي يعقدان مؤتمراً في إسدود.
وإضطر المسؤولين الإسرائيليين للهرب من مكان إنعقاد المؤتمرات صوب المناطق المحمية خوفاً من سقوط الصواريخ، فيما قال جيش الاحتلال أن القبة الحديدية نجحت باعتراض الصاروخين.


المصدر: ترجمة الحياة برس