الحياة برس - أدانت المملكة العربية السعودية إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عزمه فرض السيادة الإسرائيلية على مناطق غور الأردن وشمال البحر الميت ومستوطنات في الضفة الغربية المحتلة.
واعتبرت المملكة هذا الإجراء " بالباطل جملة وتفصيلاً "، داعية منظمة التعاون الإسلامي على مستوى وزراء الخارجية لعقد اجتماع طارئ للتصدي لنية الاحتلال تنفيذ هذا القرار.
وذكرت المملكة في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية أن "هذا الإعلان يعتبر تصعيدا بالغ الخطورة بحق الشعب الفلسطيني، ويمثل انتهاكا صارخا لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي والأعراف الدولية"، معتبرة أن في هذا الإعلان "تقويض ورفض لأي جهود تسعى لإحلال سلام عادل ودائم".
وجددت المملكة تأكيدها على أنه "لا سلام بدون عودة الأراضي الفلسطينية المحتلة، وتمتع الشعب الفلسطيني بحقوقه غير منقوصة"، مطالبة "كافة الدول والمنظمات والهيئات الدولية إدانة ورفض هذا الإعلان واعتبار أي إجراء يسفر عنه باطلا ولا يترتب عليه أي آثار قانونية تمس حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية والثابتة".


المصدر: وكالات + الحياة برس