الحياة برس - شاركت وزارة التربية والتعليم في أعمال الدورة الـ100 للجنة البرامج التعليمية الموجهة إلى الطلبة في الأراضي العربية المحتلة، والتي انطلقت بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية في العاصمة المصرية، القاهرة، اليوم الاثنين.
وأكد مدير تربية ضواحي القدس محمد مخالفة دور هذه اللجنة في فضح ممارسات الاحتلال وما يرتكبه من انتهاكات بحق التعليم، وتعريف العالم بما يواجه طلبة فلسطين من ممارسات مجحفة، وتواصل اعتداءات الاحتلال بحق العملية التعليمية خاصة في القدس المحتلة.
وطالب مخالفة بضرورة مواصلة الدعم والوقوف مع الشعب الفلسطيني للدفاع عن حقوق الأطفال في الحياة والتعليم.
كما أكدت الوفود المشاركة ضرورة دعم البرامج التعليمية الموجهة إلى الطلبة العرب في الأراضي العربية المحتلة، باعتبار التعليم محركا أساسيا للتطور والتنمية الاقتصادية والاجتماعية، معربين عن إدانتهم لاستمرار اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على الطلبة والمدارس الفلسطينية، والسعي لطمس الهوية الفلسطينية بالقدس، من خلال إعادة طباعة المناهج الفلسطينية وتشويهها بعد حذف كل ما له علاقة بالرموز الوطنية.