الحياة برس - فتحت الشرطة والنيابة العامة الفلسطينية الخميس، تحقيقاً بظروف وفاة مواطن في مخيم بلاطة شرقي نابلس وصل المستشفى الوطني وعلى رقبته آثار حبل.
وقال المتحدث باسم الشرطة لؤي ارزيقات في بيان وصل الحياة برس نسخة عنه، أن الشرطة تلقت بلاغاً بوصول جثمان الشاب محمد كمال سويلم " 27 عاماً "، للمستشفى الوطني وعلى رقبته آثار حبل.
مشيراً أنه تم إبلاغ النيابة العامة بالإجراءات القانونية والفنية من قسم الأدلة الجنائية وقسم التحقيق للوقوف على ملابسات وفاة المواطن.
وتم التحفظ على جثمان المتوفي لإحالته للطب العدلي بجامعة النجاح الوطنية لتشريحها والوقوف على الاسباب المباشرة التي أدت للوفاة.


المصدر: وكالات + الحياة برس