الحياة برس - كشفت الفنانة السورية أنطوانيت نجيب عن إنزعاجها بشكل كبير من الشائعات التي تلاحقها بين الفينة والأخر.
ودعت أنطوانيت نجيب مطلقوا شائعات وفاتها عدم تكرار هذا الأمر محذرة الناس من التصديق بسرعة دون التأكد.
وقالت ": "بيكفي تموتوني، يوم أنا بموت، ويوم صباح فخري، ويوم دريد لحام.. كل يوم بتموتوا حدا.. والله حاجة".
وأكدت أنها مازالت تحب الحياة رغم أنها أصبحت في سن الرابعة والسبعين، وبنفس الوقت لا تخاف من الموت لأنه مكتوب على كل البشر.