الحياة برس - قال رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو أنه تم اتخاذ قرارا باغتيال القيادي في سرايا القدس بهاء أبو العطا بالإجماع في الطاقم الوزاري الأمني المصغر الكابينيت.
وأضاف خلال مؤتمر صحفي جمعه برئيس اركان جيش الاحتلال افيف كوخافي الثلاثاء، عندما وجدنا اللحظة مناسبة قمنا بتصفية أبو العطا فورا.
مضيفا:" أثبتنا أنه بالإمكان ضرب الإرهابيين بأقل خسائر في المدنيين" حسب وصفه.
كما طلب من الإسرائيليين الاستماع لأوامر الجبهة الداخلية لانقاذ حياتهم، مع حرصه على زعمه أن إسرائيل ليست معنية بالتصعيد لكن سنفعل ما هو مطلوب من أجل الدفاع عن نفسها.
من جانبه قال رئيس هيئة الأركان أن أبو العطا كان مسؤولا عن غالبية العمليات الصاروخية من قطاع غزة وقد عمل من أجل تخريب جهود التهدئة مع حماس، ووصفه بالقنبلة موقوتة.
واكد كوخافي استعدادهم للتصعيد جوا وبحرا وبرا، مهددا:" إذا اضطررنا سننتقل إلى مرحلة الاغتيالات".
يشار أن المقاومة تواصل ردها على جريمة اغتيال الاحتلال لأبو العطا وزوجته.