الحياة برس - تم ظهر اليوم الأربعاء تنظيم مراسم وداع عسكرية مهيبة للمناضل الفلسطيني أحمد عبد الرحمن، بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس وعدد من المسؤولين الفلسطينيين وقادة فلسطينيون وسفراء.
كما شارك في الجنازة الرسمية رئيس الوزراء محمد إشتية وأعضاء اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير، والمركزية لحركة فتح.
وألقى نائب رئيس حركة فتح محمود العالول كلمة خلال الجنازة، أثنى خلالها على دور الراحل في مراحل وطنية مختلفة، والتحاقه بمسيرة النضال منذ بدايتها.
وأشاد العالول بالفقيد الذي "تخصص في نقل صوت الثورة الفلسطينية وفكر ورسائل الفدائيين وقضيتهم إلى العالم أجمع".
يذكر أن الراحل أحمد عبد الرحمن، انتمى لحركة فتح عام 1967، وكان من مؤسسي الإعلام الموحد، وإذاعة صوت فلسطين، وترأس تحرير جريدة فلسطين الثورة، وشغل العديد من المناصب في حركة فتح والسلطة الفلسطينية، وكان مستشاراً للشهيد ياسر عرفات.


المصدر: وكالات + الحياة برس