الحياة برس - عقدت الجالية الفلسطينية مؤتمرها في ألمانيا بالعاصمة برلين اجتماعها بحضور شخصيات وطنية واجتماعية وعدد كبير من ابناء الجالية الفلسطينية في برلين، وكان ذلك يوم السبت بتاريخ ٧/١٢/٢٠١٩. 
بعد أن تم التأكد من نصاب المؤتمر، وبعد الوقوف دقيقة صمت وحداد علي أرواح الشهداء وافتتح المؤتمر اعماله بكلمة ترحيبه من رئيس الجالية في المانيا الدكتور/ خالد الحمد الذي استهلها بالتحية والتقدير للجهود المبذولة من اجل انجاح هذا المؤتمر، كما قدم التحية لا عضاء المؤتمر المشاركين. 
بعدها تم انتخاب رئاسة للمؤتمر من الاخوات والاخوة محمود حمدان وهيثم وازدهار .
تلاها القاء رئيس الجالية في برلين السيد/ لافي خليل كلمة اشار من خلالها لأهم الانجازات التي تم تنفيذها خلال الفترة الماضية مشيداً بدور الجالية بالمشاركة في كافة النشاطات الوطنية التي اقيمت، وطالب الهيئة الادارية الجديدة بوضع خطة عمل تستفيد منها الجالية في برلين والاهتمام اكثر بقطاع الشباب والمرأة . 
بعدها القى د. خالد الحمد كلمه قدم من خلالها باسم المكتب التنفيذي التهنئة لمؤتمر الجالية في برلين .
 واستعرض ما تم انجازه على صعيد الجالية وطالب بالمحافظة على دورها الريادي
كما اكد على اهمية الشباب ودورهم وضرورة التوسع بهم ووضع برامج تلبي احتياجاتهم ومطالبهم سواء على الصعيد الفني والثقافي والرياضي وطالب بضرورة الاهتمام بالمرأة وتنمية دورها . 
بعدها فتح الباب للمداخلات التي اكدت على دور الشباب والمرأة والدور الاعلامي للجالية وضرورة التواصل الاجتماعي واقامة صفحة خاصة للجالية 
أختتم المؤتمر بتقديم الهيئة الادارية استقالتها، وتم انتخاب هيئة ادارية جديدة من تسع شخصيات هم : 
ازدهار
باسل معتوق
محمد حسن
ابو عادل
احمد ابو ناصر
ولادة صالح
محمود زايد
غادة زقوت
هيثم عويني
كما انتخب فرع الجالية مندوبية الى المؤتمر العاشر للجالية الفلسطينية - المانيا والمقرر عقده في آذار / مارس القادم .
ووجه المؤتمر بالنهاية نداء الى بنات واباء الشعب الفلسطيني في برلين الى الانضمام للجالية ودعم نشاطاتها حتى تقوم بدورها اتجاه شعبنا في مخيمات اللجوء في لبنان وسوريا وتتضامن مع شعبنا المحاصر في قطاع غزة وشعبنا في كل فلسطين بالدفاع عن عروبة القدس وضد الاستيطان والتضامن مع الجرحى وعائلات الشهداء واسرى الحرية في سجون الاحتلال 
الجالية الفلسطينية – ألمانيا
برلين وضواحيها 
رئيس الجالية الفلسطينية د/ خالد الحمد