الحياة برس - من المتوقع أن يحصل مالكي هواتف " أيفون " على 25 دولار من شركة أبل الأمريكية، بعد أن وافقت على تسوية مالية تصل لنصف مليار دولار.
واستعدت أبل لدفع تعويضات تتراوح ما بين 310 و500 مليون دولار، في سبيل إغلاق ملف القضية الي تعود لعام 2017، والتي واجهت الشركة فيها اتهامات بتعمد إبطاء نماذج قديمة من هواتف " آيفون " لكي تجبر عملائها على شراء طرازات حديثة وتحقق مكساب جديدة.
وما دفع "عملاقة التكنولوجيا الأمريكية" على دفع تلك التسويات المالية الضخمة، بعدما اضطر العديد من مستخدميها إلى إنفاق مئات الدولارات، لشراء هواتف "آيفون" جديدة، في الوقت الذي لم تكشف "أبل" صراحة عن السبب وراء إبطاء بطاريات الهواتف القديمة.
وقال المستخدمون حينها أن لو أبل أخبرتهم أن الحل لمشكلتهم تكمن في شراء بطاريات جديدة لما كانوا اشتروا هواتف جديدة.
أصحاب هواتف آيفون الذين تم تسميتهم في الدعوى الجماعية سيحصل كل واحد منهم على 3500 دولار، بينما سيتم توزيع الباقي بالتساوي على أصحاب هواتف " آيفون " من طراز "آيفون 6" و"آيفون 6 إس" و"آيفون 7" و"آيفون إس إي"، الذين يستوفون شروط الأهلية المتعلقة بنظام التشغيل لديهم. 
ويمكن أن يزيد أو ينقص مبلغ 25 دولار، اعتمادا على عدد المطالبات المرفوعة، وأي رسوم ومصروفات قانونية إضافية أقرتها المحكمة.
لكن، لا يزال يتعين على القاضي الفيدرالي في سان خوسيه، كاليفورنيا، الموافقة على دفع "أبل" لتلك التسوية المالية، بحسب وكالة "أسوشيتد برس" للأنباء.