الحياة برس - شاركت فعاليات محافظة طوباس، اليوم الإثنين، في وقفة احتجاجية تنديدا بالاتفاق التطبيعي بين الإمارات ودولة الاحتلال، برعاية أميركية.
وقال محافظ طوباس يونس العاصي، في الوقفة التي دعت لها فصائل منظمة التحرير والمؤسسات والفعاليات الوطنية والشعبية، إن شعبنا يرفض هذا الاتفاق، ويؤكد أنه لم يخول أحدا بالحديث بالنيابة عنه، سوى منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا، برئاسة الرئيس محمود عباس.
وأشار أمين سر حركة "فتح" في طوباس محمود صوافطة إلى أن أي اتفاق يتعلق بمصير الشعب الفلسطيني لن يكون له أي شرعية بدون موافقة الشعب الفلسطيني، داعيا إلى المزيد من الوحدة خلف القيادة السياسية لمواجهة أي مشروع يستهدف القضية الفلسطينية.
وأكد الأسرى المحررون في كلمتهم أن الشعب الفلسطيني يقف خلف قيادته الشرعية، لإبطال أية مشاريع تستهدف القضية الفلسطينية.