الحياة برس - التقى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، ونائبه صالح العاروري، بالأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله، في العاصمة اللبنانية بيروت.
وقال حزب الله في بيان له، أنه تم خلال اللقاء استعراض مجمل التطورات السياسية والعسكرية في فلسطين ولبنان والمنطقة، وما تواجهه القضية الفلسطينية من تهديدات خاصة بعد طرح الخطة الأمريكية "صفقة القرن"، ومشاريع التطبيع العربية.
وأضاف بيان حزب الله "تم التأكيد على ثبات محور المقاومة وصلابته، في مواجهة كل الضغوط والتهديدات والآمال الكبيرة المعقودة عليه".
كما جرى التاكيد على "متانة العلاقة بين حزب الله وحركة حماس والقائمة على أُسس الايمان والأُخوة والجهاد والمصير الواحد، وتطوير آليات التعاون والتنسيق بين الطرفين".
هنية بدأ زيارته إلى لبنان منذ الأول من سبتمبر/ أيلول الجاري، وشارك في لقاء الأمناء العامين لفصائل منظمة التحرير الفلسطينية برئاسة الرئيس محمود عباس.