الحياة برس - للسنة الثانية على التوالي، أطلقت جمعية عطاء فلسطين الخيرية مسابقتها الثقافية بعنوان "أنا الرسام" للمساهمة في دعم الجانب الثقافي للأطفال الفلسطينيين وتعزيز الابداع لتنمية مخيلتهم وقدراتهم في مجال الفن والرسم. تقوم فكرة المسابقة، الممولة من مؤسسة فلسطين للتنمية ووزارة الثقافة، على إعطاء الأطفال مساحة لتعبير عن أنفسهم بالرسم والألوان من خلال رسوم القصص الخمسة الفائزة في المسابقة الأولي «أنا الراوي» التي اختتمت في شهر تموز من العام الحالي، وتستهدف المسابقة الأطفال من سن 10 إلى 15 عاما من كافة المحافظات الفلسطينية.  
وأوضحت مدير عام "عطاء فلسطين" السيدة رجاء أبو غزالة أن الجمعية خصصت جوائز مالية تتراوح بين 800 -400 دولار للفائزين بالمراكز الخمسة الأولى، بالإضافة إلى طباعة القصص والرسومات الفائزة في كتب أطفال مصورة، وأشارت أبو غزالة أن التسجيل بالمسابقة من خلال ارسال الرسومات عن طريق موقع الجمعية الإلكتروني في موعد أقصاه 31 كانون الأول 2020، مع ضرورة الالتزام بشروط المشاركة.
وأعربت عن شكرها وتقديرها للمؤسسات الداعمة التي ضربت نموذجا في دعم وإنجاح النشاطات الثقافية التي تسهم في استثمار مواهب وطاقات الفلسطينيين، ودعت جميع الأهالي لاكتشاف مواهب أطفالهم وتحفيزها للمشاركة بالمسابقة واستثمار أوقات الفراغ في البيوت.