الحياة برس - زار رئيس الوزراء الفلسطيني محمد إشتية، مقر جهاز الأمن الوقائي في مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة، الأحد، والتقى رئيس الجهاز اللواء زياد هب الريح، وعدد من مدراء الدوائر والأقسام.
وبحث رئيس الوزراء آخر الجهود التي يمارسها الجهاز في مكافحة الجرائم الإلكترونية، مشيداً بالنقلة النوعية التي شهدها الجهاز في هذا المجال، واستخدامه أحد تقنيات التطور التكنولوجي في العالم.
وأثنى على جهود الأمن الوقائي والقائمين عليه برئاسة اللواء هب الريح ودورهم في توفير الأمن والأمان للمواطنين، ومتابعة كافة الشكاوى المقدمة لهم ومعالجتها.
واستعرض رئيس الوزراء التحديات والصعوبات التي تواجهها القضية الفلسطينية، وإفشال محاولات تطبيق صفقة القرن الأميركية وخطط الضم الإسرائيلية بتكاتف كافة الجهود الرسمية والشعبية.