الحياة برس - قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية الإثنين، أن الجامعة العربية أصبحت مفرقة وليست جامعة، كما أنها أصبحت بوابة لتطبيع العلاقات مع الإحتلال الإسرائيلي.
وأوضح اشتية في حديثه خلال الإجتماع الإسبوعي للحكومة الفلسطينية في رام الله، أن الحكومة تدرس رفع توصية للرئيس محمود عباس لتصويب العلاقة مع الجامعة العربية.
داعياً كافة الدول العربية لشجب ورفض الخطوة التي أقدمت عليها البحرين والإمارات، معتبراً أن يوم غدٍ الثلاثاء الذي سيشهد توقيعاً للإتفاق الإماراتي الإسرائيلي يوم من أيام النكبة الفلسطينية.
وتطرق في حديثه عن أموال المقاصة الفلسطينية المحتجزة لدى الاحتلال الإسرائيلي، مشيراً إلى أن هناك وساطات دولية عدة تدخلت لإنهاء الأزمة، ولكن الإحتلال يضع شروطاً وهي مرفوضة تماماً ولن تقبل بها القيادة الفلسطينية.