الحياة برس - نفى المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية إبراهيم ملحم، الأربعاء، كل ما يشاع حول صرف رواتب الموظفين كاملة مع مستحقاتهم خلال أيام.
وقال ملحم في حديث لتلفزيون فلسطين الرسمي، تابعته الحياة برس، أن دفع رواتب الموظفين كاملة ومستحقاتهم المحفوظة لدى الحكومة، سيتم في حال الخروج من الأزمة المالية التي تعيشها الحكومة الفلسطينية منذ سنوات.
وتوقع ملحم أن يتم إجتياز الأزمة المالية قريباً، منوهاً لمحاولات إسرائيلية لإبتزاز الفلسطينيين لأخذ أموال المقاصة.
وقال ملحم:"نتعرض لابتزاز لأخذ أموال المقاصة، ورئيس السلطة محمود عباس يرفض الخضوع لأي ابتزاز اسرائيلي، ونحن نقترض من البنوك لسداد رواتب الموظفين، ولكن عندما نخرج من الأزمة سندفعها كاملة". 
وبين ملحم أن الحكومة تواصلت مع سلطة النقد، وتم الإتفاق على عدم الإقتطاع من رواتب الموظفين لحين إجتياز الأزمة، مما حمل البنوك أعباء اقتصادية كبير، لأنها لا تستد المبالغ المخصصة لها من القروض.