الحياة برس - أعلن مركز إيوان الأدب للثقافة والفنون، عن إنسحابه من المشاركة في مارثون الشعر الخاص بشعراء حوض المتوسط الذي يقام سنوياً في بلدة لوديف الفرنسية، إحتجاجاً على مشاركة شعراء إسرائيليين.
وتأتي هذه الخطوة من إدارة المركز للتأكيد على رفض كافة أشكال التطبيع مع دولة الإحتلال الإسرائيلي.
وقال رئيس المركز الأستاذ عبد الله نايف أبو شاويش، خلال كلمة له أمام مجلس الإدارة وأعضاء الملتقى، أن المشاركة في الحفل، خلال مشاركة الوفد الإسرائيلي يعتبر شكلاً من أشكال التطبيع مع الإحتلال، كما لا تقل دعوتهم للمشاركة عن الخطوات التي أقدمتها عليها دولتي الإمارات والبحرين، من التطبيع مع الإحتلال الإسرائيلي.
داعياً كافة الأدباء العرب للإنسحاب ومقاطعة المارثون التطبيعي المشبوه، كما طالب بطرد الشعراء الإسرائيليين.
وطلب أبو شاويش من رئيس اتحاد الكُتاب والأدباء العرب توجيه خطاب رسمي صارم يمنع الكُتاب والأدباء العرب من المشاركة في هذا المارثون ، وسحب عضوية كل من تثبت مشاركته في هذا الحفل.