الحياة برس - تسلمت وزارة الصحة الفلسطينية جزءاً من منحنتين مقدمتين من الصندوق الكويتي للتنمية وصندوق الأقصى بقيمة إجمالية تصل الى 11 مليون دولار.

جاء ذلك في مستودعات الوزارة برام الله، بحضور وزيرة الصحة د. مي الكيلة Mai Alkaila ومستشار رئيس الوزراء للصناديق العربية والإسلامية الوزير ناصر القطامي، ورئيس المجلس الاقتصادي للتنمية - بكدار محمد ابو عوض والمهندس هاني أبو دياب مستشار البنك الاسلامي للتنمية، ووكيل وزراة الصحة د. وائل الشيخ ومسؤولين في الوزارة.

وقالت الوزيرة الكيلة إن الوزارة أن المنحة الأولى بقيمة 5 ونصف مليون دولار من الصندوق الكويتي للتنمية وبإدارة البنك الإسلامي للتنمية وبتنفيذ من المجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار – بكدار، ومنحة بقيمة 5 ونصف مليون دولار من صندوق الأقصى وبإدارة البنك الاسلامي للتنمية وبتنفيذ من المجلس الإقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار – بكدار، وذلك دعما لجهود وزارة الصحة في مكافحة فيروس كورونا والعمل على تقديم خدمات طبية بجودة عالية.

وأشارت وزيرة الصحة إلى أن هذه المنح تشمل تمويلاً لتشغيل وتوريد وتركيب أجهزة ومعدات طبية لصالح مشافي وزارة الصحة في محافظات الوطن الشمالية والجنوبية.

وقدمت وزيرة الصحة باسم الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء د. محمد اشتية وكافة العاملين في وزارة الصحة خالص الشكر وعظيم الإمتنان للصندوق الكويتي للتنمية وصندوق الأقصى، ولإدارة المنح ممثلة بالبنك الاسلامي للتنمية، والمجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والاعمار- بكدار، وللوزير ناصر قطامي للجهود الكبيرة والمتواصلة في توفير الدعم والمنح لصالح وزارة الصحة والقطاع الصحي الفلسطيني.