الحياة برس - أصيب عشرات المواطنين، بينهم عدد من الصحفيين، بالاختناق جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة كفر قدوم الأسبوعية، المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من 17 عاما.
وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي، بأن جنود الاحتلال أطلقوا قنابل الغاز، والصوت، صوب المشاركين في المسيرة، ما أدى إلى إصابة العشرات بالاختناق، جرى علاجهم ميدانيا.
وردد المشاركون في المسيرة، الشعارات الوطنية الداعية إلى تصعيد المقاومة الشعبية في جميع أنحاء الوطن.