الحياة برس - كشفت هدى عبد الناصر إبنة الزعيم المصري الراحل جمال عبد الناصر، عن توقعه بهجوم إسرائيلي عام 1967.
وقالت خلال برنامج حول حرب 1967، أن والدها توقع بعد إجتماع مع قادة عسكريين في 2 يونيو 1967، أن يشن الإحتلال الإسرائيلي هجوماً، ولكن القادة لم يتعاملوا مع توقعات والدها بجدية.
وأضافت أنه بعد الإجتماع قال وزير الطيران آنذاك:"هو نبي علشان يتنبأ؟"، مشيرة إلى أنه لم يكن نبياً ولكن كان قارئاً جيداً للمشهد.
وعن خطاب التنحي الشهير لعبد الناصر، أوضحت هدى أن أياً من العائلة لم يكن يعلم بقرار، وكان الأمر مفاجئاً مشيرة إلى أن الجميع كان مهزوزاً بسبب الهزيمة.
وأضافت أن والدتها عندما علمت بقرار التنحي قالت: "يلا بقى علشان نعيش عيشة عادية بدل ما أنت مش بتقعد معانا على طول".
وأكدت أن الشيء الغريب في هذا التوقيت هو خروح الشعب إلى الشوارع لمطالبة عبد الناصر بالاستمرار في الرئاسة"محصلش قبل كدة أن القائد مهزوم والشعب يخرج ويقوله لأ خليك أنت اللي هتهزم العدو وهتحقق النصر".