الحياة برس - توفي مساء الأربعاء الشاب الفلسطيني علاء الصعيدي "25 عاماً"، من مخيم المغازي وسط قطاع غزة، متأثراً بإصابته بمرض "سرطان الرئة".
وكان الصعيدي قد فقط ما يزيد عن 30 كيلو جراماً من وزنه خلال شهر فقط جراء المرض، وقد طلبت عائلته مؤخراً تدخل الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء محمد إشتية، لتحويله للعلاج في مشافي الداخل المحتل، وتم الإستجابة لتلك الدعوات وتحويله لمستشفى المقاصد في القدس المحتلة، ولكن وضعه الصحي تدهور بشكل كبير وأدخل العناية المكثفة ولم يلبث أياماً حتى وافته المنية.
الراحل علاء الصعيدي كان يلقب بين أبناء المخيم بـ "عميد الفرفشة"، حيث كان يضيف البهجة والسرور على كافة جيرانه وأطفالهم.