الحياة برس -  نعى رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون، المناضل الوطني الكبير والعضو السابق في المجلس حكم بلعاوي، الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى بعد حياة طويلة من العطاء لفلسطين.
وأشاد الزعنون في تصريح صحفي أصدره، مساء اليوم السبت، بإسهامات الفقيد الكبير في خدمة القضية الفلسطينية والدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني في كل موقع من مواقع المسؤولية الوطنية والحركية التي شغلها خلال مسيرته النضالية.
وتقدم الزعنون من أسرة الفقيد وعائلته، ومن أبناء شعبنا بأصدق مشاعر التعزية والمواساة، داعيا الله عزّ وجلّ أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته، وأن يسكنه الفردوس الأعلى، وأن يلهم أهله وذويه عظيم الصبر والسلوان.