الحياة برس - تواصل قوات الأمن الفلسطيني عملها الميداني وملاحقة الخارجين عن القانون في مخيم بلاطة في نابلس بعد اعتداء وقع على قوة أمنية بزجاجات حارقة مساء الاثنين.
وقالت مصادر أمنية ان الاعتداء أسفر عن مما اصابة الجندي بالأمن عمر شريم بحروق في انحاء متفرقة من جسده.
ويحاول بعض الخارجين عن القانون استهداف قوى الأمن الفلسطيني في نابلس بأشكال مختلفة وباستخدام الأسلحة النارية بين الفينة والأخرى.
وتسعى قوى الأمن فرض الأمن والنظام ومنع كافة أشكال الفلتان الأمني وفوضى السلاح التي تستخدم في الشجارات العائلية والنزاعات، وتلاحق عصابات الاتجار بالممنوعات والعملات المزورة.