الحياة برس -  أصيب عشرات المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الجمعة، خلال قمع جيش الاحتلال الإسرائيلي مسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من 17 عاما.
وأفاد شهود عيان بأن جنود الاحتلال قمعوا المشاركين بالمسيرة السلمية، واعتدوا على المواطنين والصحفيين، وعرف منهم مصور تلفزيون فلسطين الزميل محمد عناية، إضافة إلى إطلاق قنابل الصوت والغاز المسيل لدموع بكثافة نحو منازل المواطنين، ما أدى لإصابة العشرات بالاختناق.
وأضافوا أن الشبان تمكنوا من إسقاط طائرة صغيرة يستخدمها جنود الاحتلال لإطلاق قنابل الغاز من علو على المشاركين بالمسيرة.