الحياة برس - نجح الشبان المشاركون في مسيرة كفر قدوم الإسبوعية المناهضة للإستيطان شرق قلقيلية بالضفة الغربية المحتلة الجمعة، من السيطرة على طائرة "درون" إسرائيلية كان يستخدمها جيش الاحتلال بالقاء الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين.
وانتشر مقطع فيديو يرصد سقوط الطائرة وتحطيمها من قبل الشبان قبل أن يعملوا على حملها بعيداً عن جنود الاحتلال الذين حاولوا اللحاق بهم للحصول عليها.
وقد أصيب العشرات من المدنيين بالإختناق والرصاص المغلف بالمطاط خلال قمع الإحتلال للمسيرة السلمية المتواصلة منذ سنوات، والتي تطالب بفتح طريق قرية قدوم المغلق منذ 17 عاماً.
كما اعتدت قوات الاحتلال على المواطنين والصحفيين بينهم مصور تلفزيون فلسطين محمد عناية.