الحياة برس - أكد أمين سر حركة "فتح" في القدس شادي المطور، أن مشاريع الاحتلال وإطلاق القطار الخفيف، لربط المدينة بالمستوطنات المقامة في محيطها، تهدف الى تغيير ملامحها وهويتها، لتنفيذ مخطط ما يسمى بـ "القدس الكبرى" كعاصمة للاحتلال، وبناء الهيكل المزعوم.
وقال المطور في تصريحات لإذاعة صوت فلسطين، اليوم الأحد، إن ما يحدث في القدس من استيطان وانتهاكات واعتداءات للمستوطنين، بحماية جيش وشرطة الاحتلال على المقدسيين وممتلكاتهم، واقتحامات واعتقالات وإبعاد، لن يمر في ظل الصمود الأسطوري للمقدسيين.