الحياة برس - قال الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله، ان المملكة العربية السعودية طرحت ملف اغتياله على طاولة البحث مع الادارة الأمريكية فور تسلم الرئيس الامريكي دونالد ترامب مقاليد الحكم.
واضاف في حديث للميادين، ان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان طلب ذلك شخصيا من ترامب الذي أول الامر للاحتلال الاسرائيلي.
ووعدت السعودية حسب قول نصر الله، بتغطية تكاليف الحرب التي ستشتعل جراء تنفيذ الاغتيال.
ولفت إلى أن أكثر من جهة أرسلت إليه تحذيرات بأن هناك توجه من هذا القبيل.
وأضاف نصر الله: "الأمريكيون قالوا (لابن سلمان) إننا سنعهد بهذا الأمر إلى إسرائيل".
وتابع: "حصل نقاش أن اغتيالي قد يؤدي إلى حرب، إلا أن الجانب السعودي قال إنه مستعد لدفع كافة تكاليف الحرب حال وقوعها".
ومن جهة أخرى، اعتبر نصر الله أن "شخصية ترامب متهورة ولا يمكن توقع أي شيء منه..يجب أن نكون حذرين للغاية ويقظين خلال الفترة المتبقية من ولايته".