الحياة برس - قتل فلسطيني "53 عاماً"، من بلدة الطيرة داخل الأراضي المحتلة عام 48، جراء تعرضه للطعن خلال شجار، كما أصيب شاب في العشرين من عمره بجراح طفيفة.
شرطة الإحتلال إعتقلت عدداً من المشتبه بهم بالمشاركة في الشجار، في حين تجري تحقيقاتها لضبط القاتل.
في وقت سابق قتل الشاب وسام رباح في منطقة جديدة المكر بعملية إطلاق نار وقعت منتصف الليلة الماضية، كما تعرض شاب من نفس القرية للطعن، ويعتقد أن هناك علاقة بين الحادثين.
يشار أن 133 مواطناً عربياً قتلوا خلال العام المنصرم 2020، وقد بدأ العام الجديد بضحية جديدة، وسط تجاهل إسرائيلي للأمر حيث من المعروف أن شرطة الإحتلال لا تعمل على ملاحقة المجرمين وتتجاهل العصابات والصراعات وعمليات إطلاق النار في الوسط العربي.