الحياة برس -  استقبل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم الأحد، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية الوزير عباس كامل، ورئيس جهاز المخابرات الأردنية اللواء أحمد حسني، والوفدين المرافقين لهما، بحضور رئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج.
وأطلع سيادته الوفدين على آخر التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية، وتحديدا ملف المصالحة الوطنية، وإصدار سيادته المرسوم المتعلق بتحديد موعد الانتخابات العامة.
وفي هذا السياق، شكر سيادته الجهود الكبيرة التي بذلتها جمهورية مصر العربية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، والمملكة الأردنية الهاشمية بقيادة الملك عبد الله الثاني، من أجل إنجاز ملف المصالحة الوطنية.
كما تم التباحث، خلال اللقاء، في العلاقات الثنائية وسبل تطويرها، والتنسيق الدائم، وتطورات الملف السياسي.
وطلب سيادته نقل تحياته إلى الرئيس السيسي، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني.
من جهتهما، نقل رئيسا جهازا المخابرات العامة المصرية والأردنية، تحيات الرئيس السيسي والعاهل الأردني إلى الرئيس محمود عباس، ورحبا بإصدار الرئيس المرسوم الرئاسي المتعلق بتحديد موعد الانتخابات العامة، وأكدا دعم بلديهما الثابت والدائم للقضية الفلسطينية.