الحياة برس -  استقبل مستشار الرئيس الدبلوماسي مجدي الخالدي، اليوم السبت، في مقر الرئاسة، بمدينة رام الله، القائم بأعمال سفارة سلطنة عمُان سعادة الأخ سالم بن حبيب العميري، حيث تم استلام رسالة من جلالة السلطان هيثم بن طارق إلى فخامة الرئيس محمود عباس، اكد فيها جلالته على موقف عمان الثابت والداعم للشعب الفلسطيني لنيل حريته واستقلاله، والتأكيد على استمرار تكثيف المساعي العمانية لخدمة القضية الفلسطينية ونصرتها، ونيل الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في تجسيد دولة فلسطين المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس الشرقية.
بدوره، نقل المستشار الخالدي، تحيات فخامة الرئيس محمود عباس لأخيه جلالة السلطان هيثم بن طارق، مؤكداً حرص القيادة الفلسطينية على تمتين وتعزيز العلاقات الأخوية لما فيه مصلحة الشعبين والبلدين الشقيقين.
وأعرب الخالدي، عن تقدير الشعب الفلسطيني وقيادته لهذا الموقف الأخوي من جلالة السلطان والشعب العماني الشقيق، مثمنا الدعم الثابت والمتواصل من قبل الاشقاء في عمُان للحقوق الفلسطينية المشروعة بالحرية والاستقلال والدولة.