الحياة برس - يواصل فريق أتليتيكو مدريد تقدمه نحو لقب الدوري الإسباني لكرة القدم، بعد أن تمكن الثنائي جواو فيلكس ولويس سواريز، من قيادة فريقهما نحو الفوز على ضيفه فالنسيا الأحد، بثلاثة أهداف مقابل هدف.
فالنسيا في الدقيقة الـ 11 من عمر المباراة، تمكن من تسجيل الهدف الأول في المباراة بتسديدة بعيدة.
وعاد أتلتيكيو للرد  من خلال فليكس الذي سجل هدف الرد من ركلة ركني، وتلقى المهاجم البرتغالي بعد ذلك تمريرة بين المدافعين ليشن هجمة مرتدة سريعة في بداية الشوط الثاني ومرر إلى سواريز، الذي لملمس الكرة مرتين قبل أن يسدد في الزاوية البعيدة من زاوية صعبة. 
وتساوى مهاجم أوروغواي، الذي كان يحتفل بعيد ميلاده 34، مع يوسف النصيري في صدارة قائمة هدافي الدوري الإسباني ولكل منهما 12 هدفا في 15 مباراة منذ استغناء برشلونة عنه العام الماضي.
كما سجل سواريز هدفين، من بينهما ركلة جزاء في الدقيقة الأخيرة حصل عليها بنفسه، ليفوز أتليتيكو 2-1 على مضيفه إيبار، الخميس الماضي.
ويتصدر أتليتيكو الترتيب برصيد 47 نقطة من 18 مباراة ويتقدم بـ7 نقاط على أقرب ملاحقيه ريال مدريد وتتبقى له مباراة إضافية، فيما يحتل فالنسيا المركز 14 ولديه 20 نقطة.