الحياة برس -  أعرب ممثل فيتنام خلال كلمته امام مجلس الأمن الدولي اليوم الثلاثاء، عن قلقه من التوسع الاستيطاني في الضفة الغربية، معتبرا انه يشكل انتهاكا لقرارات مجلس الأمن ويقوض أمل تطبيق حل الدولتين ويستحيل بسببه اقامة دولة فلسطينية متواصلة جغرافيا.
ورحب بإعلان الرئيس عن تحديد موعد لإجراء الانتخابات، معتبرا أنها خطوة لتعزيز التضامن وتساعد في تحقيق التقدم والاستقرار والسلام. داعيا الى دعم الجهود لإجراء الانتخابات بما يضمن مشاركة الجميع بما في ذلك القدس.
واشار الى ضرورة احترام القرارات الدولية ودعم مختلف الجهود لإحياء عملية السلام. داعيا الرباعية الدول العربية الى دعم جهود احياء عملية السلام
واكد على استمرار دعم فيتنام للفلسطينيين وللأونروا ولضمان استمرار تقديم خدماتها للاجئين.
وشدد على دعم بلاده لكفاح الشعب الفلسطيني وحقوقه العادلة لإقامة دولته المستقلة على حدود 1967.