الحياة برس -  بحث نائب محافظ القدس عبد الله صيام، ومنسق دائرة القدس الانتخابية زياد البكري، ومدير عام الحكم المحلي عبد السلام سلامة، سبل انجاح وتسيير عملية الانتخابات التشريعية والرئاسية 2021 في محافظة القدس وضواحيها.
جاء ذلك، خلال اجتماع تشاوري عقد في مقر دائرة القدس الانتخابية، اليوم الخميس، ضمن سلسلة من اللقاءات التي تعقدها فعاليات القدس تحضيرا لخلق أجواء إيجابية للانتخابات، نظرا لخصوصية القدس وعراقيل الاحتلال الإسرائيلي.
وقال صيام، إن إجراء الانتخابات في القدس يمثل محورا استثنائيا في الوطن، لما تعانيه القدس من تحركات احتلالية رامية الى تهويدها فكرا وشكلا ولغة.
وأكد أن محافظة القدس على أتم الجاهزية الآن لتقديم كل ما يلزم لإنجاح عملية الانتخابات.
بدوره، قال البكري: إن دائرة القدس الانتخابية عن إطلاق حملة واسعة للتسجيل الميداني والتوعية لمرحلة التسجيل في السجل الانتخابي والذي سيقفل ابوابه نهاية يوم الـ16 من الشهر الجاري.
واستعرض، تقريرا مفصلا حول نسب التسجيل في السجل الانتخابي على مستوى الهيئات المحلية في القدس حتى هذه اللحظة، والإجراء المتبع من قبل لجنة الانتخابات المركزية فيما يتعلق بحملة الهوية الزرقاء والذي يضمن حقهم في الترشح والاقتراع دون اشتراط تسجيلهم في السجل الانتخابي.
بدوره، أكد مدير عام الحكم المحلي في القدس عبد السلام سلامة دور لجنة الانتخابات في القدس بتوفير الأجواء الديموقراطية لوصول اكبر عدد ممكن من الأصوات لصندوق الاقتراع.
وأشار إلى أن الحكم المحلي يتابع عن كثب التسجيل في السجل الانتخابي، ويعمل على التعميم على المجالس والبلديات بضرورة التسجيل في السجل الانتخابي.
كما دعا المتحدثون إلى تعاون جميع الجهات لتخطي العراقيل الإسرائيلية في القدس، وتضافر وتكاتف كل الجهود لإنجاح جميع مراحل العملية الانتخابية وتكللها بالنجاح.
يشار إلى أن سلطات الاحتلال تفرض قيودا على محافظ محافظة القدس عدنان غيث وتمنعه من الوصول إلى مكان عمله إلى مركز المحافظة بالضفة.