الحياة برس - هدمت قوات الإحتلال الإسرائيلي الأربعاء، منزل الأسير محمد قبها من قرية طورة بقضاء جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، بحجة تنفيذ عملية "ريحان" غرب المدينة والتي قتلت خلالها المستوطنة إيستر هورغين، قبل ما يزيد عن الشهر.
واقتحمت قوات الإحتلال بالإضافة لجرافة عسكرية البلدة، وتم إخلاء سكان المنزل قبل بالتجهيز لعملية الهدم، حيث عملت فرق الهندسة التابعة للجيش بأعمال مختلفة إحداها إنزال جنود من فوق سطح المنزل لتنفيذ ما يبدو أنه تحديد أماكن معينة لهدم المنزل بشكل كامل.
ومنعت قوات الإحتلال الطواقم الصحفية من التواجد في المنطقة محاولة منعهم من تصوير ما يحدث من إجرام بحق المدنيين في المنطقة، واعتقلت أحد الصحفيين.