الحياة برس - طالبت السلطة الفلسطينية، حكومة الإحتلال الإسرائيلي، بالموافقة على نقل عشرات الآلاف من لقاحات فيروس كورونا إلى قطاع غزة.
وقال موقع "واللا الإسرائيلي"، حسب ترجمة الحياة برس، أن رئيس أركان الجيش أفيف كوخافي، ووزير جيش الإحتلال بيني غانتس سيوافقان على ذلك، بسبب إزدياد حالات الإصابة في القطاع، والتخوف من حدوث نقل للعدوى للجانب الإسرائيلي أو تصعيد أمني.
وتم تسليم آلاف اللقاحات لصالح السلطة الفلسطينية والتي قامت الحكومة الفلسطينية بشرائها من عدة شركات، منها الأمريكية والروسية والبريطانية، بالإضافة لإستلام 5 آلاف لقاح روسي تبرعت بها روسيا لصالح الطواقم الطبية في غزة والضفة الغربية.
وبدأت الصحة الفلسطينية حملة التطعيم وأعلنت عن إنطلاقها في الثاني من فبراير الجاري، وكانت وزيرة الصحة مي الكيلة أول من تلقى اللقاح، ومن ثم تم تطعيم الطواقم الطبية تدريجياً.