الحياة برس - افرجت قوات الاحتلال ، مساء الاحد ، عن المقدسية خديجة خويص بشرط الإبعاد عن المسجد الأقصى مدة أسبوع.
وأفادت مصادر محلية ، بأن عناصر من شرطة الاحتلال الإسرائيلي اعتقلوا السيدة المقدسية خديجة خويص (43 عاما) وهي من بلدة الطور بالقدس المحتلة، وذلك خلال مرورهما قرب باب الأسباط أحد أبواب المسجد الأقصى، و اقتادوها إلى أحد مراكز التوقيف في المدينة.
وأضافت المصادر، أن خويص أحدى النساء المرابطات في القدس، وتعرضت لعدد من مرات الاعتقال والإبعاد عن الأقصى والبلدة القديمة.
وفي السياق، اقتحمت قوات الاحتلال منزلا لعائلة سدر حي باب حطة، وفتشته، واستجوبت ساكنيه، دون أن يبلغ عن اعتقالات.