الحياة برس - اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الثلاثاء، الأسير المحرر مجد بربر، عقب اقتحام منزله في حي راس العامود بالقدس المحتلة، وذلك بعد الإفراج عنه أمس وإنهاء محكوميته البالغة 20 عاما في سجون الاحتلال.

وقالت مصادر محلية للوكالة الرسمية وفا، إن قوات الاحتلال اعتقلت الأسير بربر (45 عاما)، بعد اقتحام منزله والاعتداء على المتواجدين فيه بالضرب والدفع، وسط إطلاق قنابل الصوت بالمكان.

وقالت جمعية الهلال الأحمر، إن مواطنا أصيب بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وآخرون بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات مع الاحتلال في سلوان.

واقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي في وقت سابق من اليوم قاعة قصر الحمراء في بلدة العيزرية جنوب مدينة القدس، ومنعت عائلة الأسير المحرر مجد بربر من تنظيم حفل استقبال له.

واعتقلت قوات الاحتلال بربر شهر آذار عام 2001.