الحياة برس - أكد مجلس قروي قيره تجديد العهد والوفاء والوقوف خلف القيادة وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، ومباركته خطواته الراسخة في الدفاع عن المصالح العليا للشعب الفلسطيني وفي مقدمتها التمسك بالقدس عاصمة الدولة الفلسطينية.
وثمن الموقف السياسي الوطني الصلب الذي عبر عنه الرئيس محمود عباس، مجددا البيعة للرئيس في إدارة هذه المعركة الشرسة من أجل القدس والحفاظ على أحد أهم ثوابت شعبنا الفلسطيني.